.:: منتديات جامعة الشيخ عبدالله البدري ::.
أهلاً وسهلاً وألف مرحباً بك عزيزي الزائر في منتديات جامعة الشيخ عبدالله البدري تفضل بالدخول ان كنت عضواً والاعليك التسجيل لكي تملك كافة صلاحية الاعضاء وتمتلك الرخصة في اضافة مواضيع جديدة او الرد علي مواضيع وهنالك المكنون فقط للمسجلين فسارع بالانضمام الينا كي تحظي بما أخفي لك ...
الادارة...


أهلاً وسهلاً بكم في منتديات جامعة الشيخ عبدالله البدري من أجل التواصل ، والتوادد ، والتعارف ، وتبادل الخبرات وكل ماهو مفيد وجديد ...
 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول
بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل وسلم وبارك علي سيدنا وحبيبنا محمد وعلي اله وصحبه اجمعين
اعضاء وزوار منتديات جامعة الشيخ عبدالله البدري - السلام عليكم ورحمة الله وبركاته - الف مرحباً بكم _ حللتم اهلاً ووطئتم سهلاً...
تم انشاء هذا المنتدي بحمد الله في 14/06/2009 وتم الافتتاح بتوفيق الله سبحانه وتعالي في 11/07/2009
افتتح السيد الرئيس المشيرعمر حسن أحمد البشير الكلية ضمن حفل رسمي وشعبي في يوم 16/7/2005 ، وأمر باعتبارها الكلية التقنية الأنموذج بالســــــــودان .
زهرة حلوة أيها ابتسامة الزائر الكريم ابتسامة بعد التحية والسلام نرحب بك ترحيباً حاراً ونرجو ان تنضم الي كوكبتنا بالتسجيل والدخول لكي تملك جميع رخص الاعضاء والاطلاع علي جميع المواضيع والردود عليها وكتابة مواضيع جديدة ... ولكم منا كل الود والترحاب ... زهرة حلوة

شاطر | 
 

 من سنن المصطفى صلى الله عليه وسلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبدالله بن ادريس
عضو فعال
عضو فعال


عدد المساهمات : 106
ذكر النقاط : 172
تاريخ التسجيل : 09/10/2009
الاقامة : الدامر


مُساهمةموضوع: من سنن المصطفى صلى الله عليه وسلم   الأحد مايو 16, 2010 10:22 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

هذه سنن ينبغي على المسلم أن يفعلها على قدر استطاعته منها:

1. الوضوء دائماً:
روى الإمام أحمد في مسنده وابن ماجه والحاكم في المستدرك والبيهقي في السنن عن ثوبان وابن ماجه والطبراني في الكبير عن ابن عمر والطبراني في الكبير عن سلمة بن الأكوع عن النبيr: "استقيموا، ولن تحصوا، واعلموا أن خير أعمالكم الصلاة، ولا يحافظ على الوضوء إلا مؤمن".
وروى الطبراني في الكبير والبغوي عن ربيعة الجرشي مرفوعا: "استقيموا ونعما إن استقمتم،وحافظوا على الوضوء فإن خير أعمالكم الصلاة وتحفظوا من الأرض فإنها أمكم وإنه ليس أحد عامل عليها خيراً أو شراً إلا وهي مخبرة".
وروى الإمام أبو داود والترمذي وابن ماجه عن ابن عمر مرفوعا: "من توضأ على طهر كتب له عشر حسنات".
2. صلاة ركعتين بعد الوضوء:
عن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ أن رَسُول اللَّهِ rقال لبلال: "يا بلال حدثني بأرجى عمل عملته في الإسلام؛ فإني سمعت دف نعليك بين يدي في الجنة" قال: ما عملت عملاً أرجى عندي من أني لم أتطهر طهوراً في ساعة من ليل أو نهار إلا صليت بذلك الطهور ما كتب أن أصلي. مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.
وروى الإمام مسلم وأبو داود والنسائي وابن ماجه وابن خزيمة مرفوعا: "ما من أحد يتوضأ فيحسن الوضوء ويصلي ركعتين يقبل بقلبه ووجهه عليهما إلا وجبت له الجنة"
وروى الشيخان وغيرهما: "من توضأ نحو وضوئي هذا ثم صلى ركعتين لا يحدث فيهما نفسه غفر له ما تقدم من ذنبه".
3. صلاة سنة الفجر:
وعن السيدة عائشة رَضِيَ اللَّهُ عَنها قالت: لم يكن النبي rعلى شيء من النوافل أشد تعاهداً منه على ركعتي الفجر. مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.‏
وعنها رَضِيَ اللَّهُ عَنها عن النبي r قال: "ركعتا الفجر خير من الدنيا وما فيها" رَوَاهُ مُسلِم والترمذي والنسائي.
وفي رواية: "لهما أحب إلي من الدنيا جميعاً".‏
وعن أبي هريرة قال: قال رسول اللهr: لا تدعوا ركعتي الفجر ولو طردتكم الخيل" رواه الإمام أحمد وأبو داوود.
عن أبي سعيد: قال r: إن الله عز وجل زادكم صلاة إلى صلاتكم هي خير لكم من حمر النعم وهي ركعتان قبل صلاة الفجر" رواه الإمام الحاكم والبيهقي، ومحمد بن نصر المروزي.
4. قراءة شيء من القرآن ولو جزء كل يوم:
قال تعالى: {وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا} [سورة الفرقان الآية: 30].
عن سيدنا أبي موسى الأشعري رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ عن النبي r قال: "تعاهدوا هذا القرآن؛ فوالذي نفس محمد بيده لهو أشد تفلتاً من الإبل في عُقْلها" مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.‏
و روى الإمام البخاري ومسلم وابن ماجه وأبو داوود عن عائشة قالت قال رسول الله r: "الْمَاهِرُ بِالْقُرْآنِ مَعَ السّفَرَةِ الْكِرَامِ الْبَرَرَةِ، وَالّذِي يَقْرَأُ الْقُرْآنَ وَيَتَتَعْتَعُ فِيهِ، وَهُوَ عَلَيْهِ شَاقّ، لَهُ أَجْرَانِ".
وأخرج مسلم وأحمد وأبو عبيد وحميد بن زنجويه في فضائل القرآن وابن الضريس وابن حبان والطبراني وأبو ذر الهروي في فضائله والحاكم والبيهقي في سننه عن أبي أمامة الباهلي قال "سمعت رسول الله rيقول: "اقرؤوا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعا لأصحابه".
وقال r: من قرأ حرفا من كتاب الله فله به حسنة والحسنة بعشر أمثالها, لا أقول ألم حرف ولكن ألف حرف ولام حرف وميم حرف". رواه الإمام الترمذي وقال حديث حسن صحيح، والبخاري في تاريخه وابن الضريس ومحمد بن نصر وابن الأنباري في المصاحف والحاكم وصححه وابن مردويه وأبو ذر الهروي في فضائله والبيهقي في شعب الإيمان.
وعن أبي أمامة الباهلي عن النبي r أنه قال: "اقرؤوا القرآن ((وفي رواية لأبي داوود بسند صحيح: ولا تغرنكم هذه المصاحف المعلقة)) فإن الله لا يعذب قلبا وعى القرآن" رواه تمام في فوائده وأبو داوود بالزيادة المذكورة.
وأخرج ابن أبي شيبة عن ابن مسعود قال: (إن هذا القرآن مأدبة الله، فمن دخل فيه فهو آمن).
وأخرج ابن أبي شيبة عن ابن مسعود قال: "من أحبَّ القرآن فليبشر" رواه الإمام ابن أبي شيبة.
5. أداء خمس صلوات في المسجد:
عن سيدنا أبي ذر رضي الله عنه قال: قال النبي صلى عليه وسلم: "إن الرجل إذا صلى مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة" رواه حمد في مسنده والأربعة [أبو داود، الترمذي، النسائي، ابن ماجه] وابن حبان في صحيحه.
وعن أبي هريرة رَضي اللَّهُ عَنهُ أن النبي r قال: "من غدا إلى المسجد أو راح أعد اللَّه له في الجنة نزلاً كلما غدا أو راح" مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.‏
عن سيدنا عمر بن الخطاب عن النبي r أنه كان يقول: "من صلى في مسجد جماعة أربعين ليلة لا تفوته الركعة الأولى من صلاة العشاء كتب الله له عتقا من النار" رواه الإمام ابن ماجه.
روى الإمام أبو داود والبيهقي عن سعيد بن المسيب عن رجل من الأنصار مرفوعا: "إذا توضأ أحدكم فأحسن الوضوء، ثم خرج إلى الصلاة لم يرفع قدمه اليمنى، إلا كتب الله عز وجل له حسنة، ولم يضع قدمه اليسرى إلا حط الله عز وجل عنه سيئة، فليقرب أحدكم أو ليبعد، فإن أتى المسجد فصلى في جماعة غفر له، فإن أتى المسجد وقد صلوا بعضا وبقي بعض، صلى ما أدرك وأتم ما بقي كان ذلك، فإن أتى المسجد وقد صلوا فأتم الصلاة كان كذلك".
6. المحافظة على صلاة الضحى:
عن عائشة رَضِيَ اللَّهُ عَنها قالت: كان رَسُول اللَّهِ rيصلي الضحى أربعاً ويزيد ما شاء اللَّه. رَوَاهُ مُسلِمٌ وأحمد في مسنده.
وأخرج أحمد وأبو يعلى بسند رجاله رجال الصحيح عن عقبة بن عامر عن النبي صلى الله عليه وسلم: "قال الله تعالى ابن آدم لا تعجزني من أربع ركعات من أول النهار أكفك آخره ".
أخرج الطبراني في الأوسط والخطيب في المتفق المفترق عن أبي هريرة رضي الله عنه مرفوعا: "إن في الجنة بابا يقال له الضحى فإذا كان يوم القيامة ناد مناد أين الذين يديمون صلاة الضحى هذا بابكم فادخلوه برحمة الله تعالى".
7. سنة الظهر القبلية والبعدية، وسنة المغرب البعدية وسنة العشاء البعدية :
عن السيدة عائشة رَضِيَ اللَّهُ عَنها قالت: كان النبي rيصلي في بيتي قبل الظهر أربعاً ثم يخرج فيصلي بالناس ثم يدخل فيصلي ركعتين، وكان يصلي بالناس المغرب ثم يدخل فيصلي ركعتين، ويصلي بالناس العشاء ويدخل فيصلي ركعتين. رَوَاهُ مُسلِمٌ .
روى الإمام مسلم وأبو داود والترمذي والنسائي "ما من عبد مسلم يصلي لله تعالى في كل يوم ثنتي عشرة ركعة تطوعا غير الفريضة إلا بنى الله له بيتا في الجنة" وزاد الترمذي والنسائي والحاكم في رواية: "أربعا قبل الظهر وركعتين بعدها وركعتين بعد المغرب وركعتين بعد العشاء وركعتين قبل صلاة الغداة".
8. أربع ركعات قبل العصر:
عن سيدنا علي بن أبي طالب رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال: "كان النبي rيصلي قبل العصر أربع ركعات، يفصل بينهن بالتسليم على الملائكة المقربين ومن تبعهم من المسلمين والمؤمنين". رَوَاهُ التِّرمِذِيُّ وَقَالَ حَدِيثٌ حَسَنٌ.
عن سيدنا ابن عمر رَضِيَ اللَّهُ عَنهُما عن النبي r قال: "رحم اللَّه امرأ ً صلى قبل العصر أربعاً" رَوَاهُ أبُو دَاوُدَ وَالتِّرمِذِيُّ وَقَالَ حَدِيثٌ حَسَنٌ.
عن أم حبيبة قال رسول الله r: من حافظ على أربع ركعات قل العصر بنى الله له بيتا في الجنة" رواه أبو يعلى وحسنه بعض الحفاظ.
9. صلاة قيام الليل:
قال تعالى: {إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَعُيُونٍ {15} آخِذِينَ مَا آتَاهُمْ رَبُّهُمْ إِنَّهُمْ كَانُوا قَبْلَ ذَلِكَ مُحْسِنِينَ{16} كَانُوا قَلِيلًا مِّنَ اللَّيْلِ مَا يَهْجَعُونَ {17} وَبِالْأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ {18}} [سورة الذاريات].
روى أحمد في مسنده والترمذي والحاكم في المستدرك والبيهقي في السنن عن سيدنا بلال والإمام الترمذي والحاكم في المستدرك والبيهقي في السنن عن سيدنا أبي أمامة، وابن عساكر عن أبي الدرداء الطبراني في الكبير عن سيدنا سلمان، وابن السني عن سيدنا جابر رضي الله عنهم عن النبي r: "عليكم بقيام الليل، فإنه دأب الصالحين قبلكم، وقربة إلى الله تعالى، ومنهاة عن الإثم، وتكفير للسيئات، ومطردة للداء عن الجسد".
روى أحمد في مسنده في الزهد ومحمد بن نصر والطبراني في الكبير عن ابن عباس مرفوعا: "عليكم بصلاة الليل ولو ركعة واحدة" وللطبراني في الأوسط عن سهل بن سعد بإسناد حسن مرفوعا: "شرف المؤمن قيام الليل وعزه استغناؤه عن الناس" وروى الديلمي والخطيب والطبراني والبيهقي مرفوعا: "أشراف أمتي حملة القرآن وأصحاب الليل" وهو ضعيف.
10. القيام ساعة في السحر:
قال تعالى: {والمستغفرين في الأسحار} [سورة آل عمران الآية: 17].
روي في صحيحي البخاري ومسلم عن سيدنا أبي هريرة رضي اللّه عنه عن رسول اللّه r قال: "يَنْزِلُ رَبُّنا كُلَّ لَيْلَةٍ إلى السَّماءِ الدُّنْيا حِينَ يَبْقَى ثُلُثُ اللَّيْل الآخِر فَيَقُولُ مَنْ يَدْعُونِي فأسْتَجِيبَ لَهُ؟ مَنْ يَسْألُني فأُعْطِيَهُ؟ مَنْ يَسْتَغْفِرُني فَأَغْفِر لَهُ؟" وفي رواية لمسلم "يَنزِلُ اللَّهُ سُبْحانَهُ وَتَعالى إلى السَّماءِ الدُّنْيا كُلَّ لَيْلَةٍ حِينَ يَمْضِي ثُلُثُ اللَّيْلِ الأوَّلُ فَيَقُولُ: أنا المَلِكُ أنا المَلِكُ، مَنْ ذَا الَّذي يَدْعُونِي فَأسْتَجِيبَ لَهُ؟ مَنْ ذَا الَّذي يَسألُنِي فأُعْطِيَهُ؟ مَنْ ذَا الَّذِي يَسْتَغْفِرُنِي فأغْفِرَ لَهُ، فَلا يَزَالُ كَذَلِكَ حتَّى يُضِيءَ الفَجْرُ". وفي رواية"إِذَا مَضَى شَطْرُ اللَّيْلِ أوْ ثُلُثَاهُ".‏
عن عمرو بن عبسة عن النبي r أنه قال: أقرب ما يكون الرب من العبد في جوف الليل الآخر فإن استطعت أن تكون ممن يذكر الله عز وجل في تلك الساعة فكن". رواه أبو داود وصححه الترمذي وابن خزيمة والحاكم.
وفي الصحيحين عن سيدتنا عائشة: "أن رسول الله rكان ينام أول الليل ويقوم آخره فيصلي".
11. صلاة الوتر:
عن السيدة عائشة رَضِيَ اللَّهُ عَنها: "أن النبي rكان يصلي صلاته بالليل وهي معترضة بين يديه، فإذا بقي الوتر أيقظها فأوترت". رَوَاهُ مُسلِمٌ .
وفي رواية له: فإذا بقي الوتر قال: "قومي فأوتري يا عائشة".‏
عن سيدنا علي رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال: الوتر ليس بحتم كصلاة المكتوبة ولكن سنة سنها رَسُول الله r قال: "إن اللَّه وتر يحب الوتر فأوتروا يا أهل القرآن" رَوَاهُ أبُو دَاوُدَ وَالتِّرمِذِيُّ وَقَالَ حَدِيثٌ حَسَنٌ .
روى الإمام أحمد وأبو داود مرفوعا: "الوتر حق فمن لم يوتر فليس منا قالها ثلاث مرات".
12. قراءة سورة يس، الدخان، الواقعة، الملك :
أخرج أحمد وأبو داود والنسائي وابن ماجه ومحمد بن نصر وابن حبان والطبراني والحاكم والبيهقي في شعب الإيمان عن معقل بن يسار. أن رسول الله rقال: "يس قلب القرآن، لا يقرأها عبد يريد الله والدار الآخرة إلا غفر له ما تقدم من ذنبه، فاقرؤوها على موتاكم".
وأخرج الترمذي والبيهقي، عن أبي هريرة قال: قال رسول الله r: "من قرأ حم الدخان في ليلة أصبح يستغفر له سبعون ألف ملك".
وأخرج أبو عبيد في فضائله وابن الضريس والحرث بن أبي أسامة وأبو يعلى وابن مردويه والبيهقي في شعب الإيمان عن سيدنا ابن مسعود: سمعت رسول الله rيقول: "من قرأ سورة الواقعة كل ليلة لم تصبه فاقة أبدا".
وقال الإمام البيهقي: وكان ابن مسعود يأمر بناته بقراءتها (أي سورة الواقعة) كل ليلة.
وأخرج وأبو داود والترمذي وابن حبان والنسائي وابن ماجه وصححه في شعب الإيمان عن أبي هريرة رضي الله عنه مرفوعا قال: قال رسول الله r: "إن سورة في القرآن ثلاثين آية شفعت لصاحبها حتى غفر له: {تبارك الذي بيده الملك}".
روى الترمذي وقال حديث حسن والحاكم وابن مردويه وابن نصر والبيهقي في الدلائل عن ابن عباس مرفوعاً: (أي قال النبي r عن سورة تبارك) هي المانعة هي المنجية تنجيه (أي قارئها) من عذاب القبر".
13. الاستغاثة بأسماء الله الحسنى بعد الدعاء:
قال تعالى: {إذ تستغيثون ربكم فاستجاب لكم} [سورة الأنفال الآية: 9].
وقال تعالى: {ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها وذروا الذين يلحدون في أسمائه} [سورة الأعراف الآية: 180].
أخرج البيهقي في كتاب الأسماء والصفات والإمام أحمد والحاكم وابن أبي شيبة والطبراني عن عبد الله بن مسعود قال: قال رسول الله r: "اللهم إني عبدك وابن عبدك ابن أمتك ناصيتي بيدك ماض في حكمك عدل في قضاؤك أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو أنزلته في كتابك أو علمته أحدا من خلقك أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن العظيم ربيع قلبي ونور صدري وجلاء حزني وذهاب همي" قال r: ما أصاب عبدا هم ولا حزن فدعا بهذا الدعاء إذا أذهب الله همه وحزنه وأبدله مكانه فرحا".
14. الدعاء بصيغة (جزى الله عنا سيدنا محمد rما هو أهله):
عن ابن عباس قال: قال رسول الله r: "من قال: جزى الله عنا محمداً ما هو أهله، أتعب سبعين كاتباً ألف صباح". رواه الطبراني في الكبير والأوسط وأبو نعيم في الحلية والخطيب وابن النجار وفيه هانئ بن المتوكل وهو ضعيف .‏
15. صلاة التوبة:
أخرج الطيالسي وأحمد وابن أبي شيبة وعبد بن حميد وأبو داود والترمذي والنسائي وابن ماجه وابن حبان والدار قطني والبزار وابن جرير وابن المنذر وابن أبي حاتم والبيهقي في الشعب عن سيدنا أبي بكر الصديق: سمعت رسول الله rيقول: ما من رجل يذنب ذنبا ثم يقوم فيذكر ذنبه، فيتطهر ثم يصلي ركعتين، ثم يستغفر الله من ذنبه ذلك إلا غفر الله له. ثم قرأ هذه الآية {والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم ذكروا الله} إلى آخر الآية.
16. صلاة الشكر:
روى الإمام البزار عن سيدنا عبد الرحمن بن عوف رضي الله عنه قال: كان لا يفارق النبي rأو باب النبي rخمسة أو أربع من أصحابه فخرج ذات ليلة فاتبعته فدخل حائطاً من حيطان الأسواف فصلى فأطال السجود فقلت: قبض الله روح رسول الله rلا أراه أبداً فحزنت وبكيت فرفع رأسه فدعاني فقال:"ما الذي بك؟ أو ما الذي أرى بك؟" قلت: يا رسول الله أطلت السجود فقلت: قد قبض الله رسوله لا أراه أبداً فحزنت وبكيت. قال: "سجدت هذه السجدة شكراً لربي فيما أبلاني من أمتي،أنه قال: من صلى عليك منهم صلاة كتبت له عشر حسنات". (ذكره الإمام الهيتمي في مجمع الزوائد مجلد 2/ك الصلاة/باب صلاة الشكر).
17. قراءة سورة الكهف ,وبعض السور يوم الجمعة:
أخرج الحاكم وصححه والبيهقي في السنن، عن سيدنا أبي سعيد أن النبي rقال: "من قرأ سورة الكهف في يوم الجمعة أضاء له من النور ما بين الجمعتين".
وأخرج أبو عبيد وسعيد بن منصور والدارمي وابن الضريس والحاكم والبيهقي في شعب الإيمان، عن سيدنا أبي سعيد الخدري قال: من قرأ سورة الكهف في يوم الجمعة، أضاء له من النور ما بينه وبين البيت العتيق".
روى ابن مردويه في تفسيره بإسناد لا بأس به عن عمر t قال رسول الله r: "من قرأ سورة الكهف في يوم الجمعة سطع له نور من تحت أقدامه إلى عنان السماء يضيء له إلى يوم القيامة وغفر له ما بين الجمعتين".
روى الطبراني والأصبهاني والدارمي عن أبي أمامة t مرفوعا: "من قرأ حم الدخان في ليلة الجمعة أو يوم الجمعة بنى الله له بيتا في الجنة".
وروى الأصبهاني مرفوعا: من قرأ سورة يس في ليلة الجمعة غفر الله له.
18. صيام الإثنين والخميس، والأيام البيض (أي 13، 14، 15من أيام كل شهر هجري):
عن سيدنا أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ عن رَسُول اللَّهِ rقال: "يعرض الأعمال يوم الإثنين والخميس فأحب أن يعرض عملي وأنا صائم" رَوَاهُ التِّرمِذِيُّ وَقَالَ حَدِيثٌ حَسَنٌ.
وعن السيدة عائشة رَضِيَ اللَّهُ عَنها قالت: كان رَسُول اللَّهِ rيتحرى صوم الإثنين والخميس. رَوَاهُ التِّرمِذِيُّ وَقَالَ حَدِيثٌ حَسَنٌ.‏
وعن سيدنا أبي الدرداء رَضِيَ اللهُ عَنهُ قال أوصاني حبيبي rبثلاث لن أدعهن ما عشت: بصيام ثلاثة أيام من كل شهر، وصلاة الضحى، وبأن لا أنام حتى أوتر. رَوَاهُ مُسلِمٌ.‏
روى الإمام أبو داود والنسائي عن سيدنا قدامة رضي الله عنه قال: كان رسول الله r: يأمرنا بصيام أيام البيض ثلاث عشرة وأربع عشرة وخمس عشرة.
روى الإمام الطبراني ورواته ثقات أن رجلا سأل النبي r: عن الصيام فقال: عليك بالبيض ثلاثة أيام من كل شهر.
روى الإمام مسلم وأبو داود والنسائي مرفوعا: ثلاثة من كل شهر ورمضان إلى رمضان فهذا صيام الدهر كله".
19. التصدق كل يوم بصدقة:
عن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أن النبي rقال: "ما من يوم يصبح العباد فيه إلا ملكان ينزلان فيقول أحدهما: اللهم أعط منفقاً خلفاً، ويقول الآخر: اللهم أعط ممسكاً تلفاً" مُتَّفَقٌ عَلَيْهِ.‏
روى الإمام الترمذي وابن حبان في صحيحه عن سيدنا أنس t عن النبي r أنه قال: "إن الصدقة لتطفئ غضب الرب وتدفع ميتة السوء".
روى البيهقي عن سيدنا أنس مرفوعا: "باكروا بالصدقة فإن البلاء لا يتخطى الصدقة"، ورواه الطبراني عن سيدنا علي بلفظ: "لا يتخطاها"، بدل: "لا يتخطى الصدقة".
وروى الطبراني والبيهقي عن سيدنا عقبة بن عامر عن رسول الله r: إن الصدقة لتطفئ على أهلها حر القبور، وإنما يستظل المؤمن يوم القيامة تحت ظل صدقته".
20. أكل الرزق الحلال:
روي في صحيح مسلم عن سيدنا أبي هريرة رضي اللّه عنه قال: قال رسول اللّه r: "إنَّ اللَّهَ تَعالى طَيِّبٌ لا يَقْبَلُ إِلاَّ طَيِّباً، وَإنَّ اللَّهَ تَعالى أمَرَ المُؤْمِنِينَ بِمَا أمَرَ بِهِ المُرْسَلِينَ، فَقالَ تَعالى: {يا أيُّهَا الرُّسُلُ كُلُوا مِنَ الطَّيِّباتِ وَاعْمَلُوا صَالِحاً إنِّي بِما تَعْمَلُونَ عَلِيمٌ} [المؤمنون:51] وَقالَ تعالى: {يا أيُّها الَّذِينَ آمَنُوا كُلُوا مِنْ طَيِّباتِ مَا رَزَقْنَاكُمْ} [البقرة:172] ثُمَّ ذَكَرَ الرَّجُلَ يُطِيلُ السَّفَرَ أشْعث أغْبَرَ يَمُدُّ يَدَيْهِ إلى السَّماءِ: يا رَبّ يا رَبّ، وَمَطْعَمُهُ حَرَامٌ وَمَشْرَبُهُ حَرَامٌ وَمَلْبَسُهُ حَرَامٌ وَغُذِي بالحَرَامِ، فأنّى يُسْتَجابُ لِذَلِكَ؟".‏
روى البخاري في صحيحه وأحمد في مسنده عن سيدنا المقدام بن معد يكرب t عن النبي r: "ما أكل أحد طعاما قط خيرا من أن يأكل من عمل يده وإن نبي الله داود عليه الصلاة والسلام كان يأكل من عمل يده".
روى الإمام أحمد والبزار والطبراني في الأوسط عن سيدنا رافع بن خديج t عن النبي r: "أن رسول الله rسئل عن أفضل الكسب فقال عمل الرجل بيده، وكل بيع مبرور".
21. صلة الرحم:
عن سيدنا أبي هريرة رضي الله عنه رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قال، قال رَسُول اللَّهِ r: "إن اللَّه تعالى خلق الخلق حتى إذا فرغ منهم قامت الرحم فقالت: هذا مقام العائد بك من القطيعة. قال: نعم أما ترضين أن أصل من وصلك وأقطع من قطعك؟ قالت: بلى. قال: فذلك لك" ثم قال رَسُولr: "اقرءوا إن شئتم: {فهل عسيتم إن توليتم أن تفسدوا في الأرض وتقطعوا أرحامكم؛ أولئك الذين لعنهم اللَّه فأصمهم وأعمى أبصارهم} " (محمد 22، 23) مُتَّفَقٌ عَلَيْهِ .
وفي رواية للبخاري: فقال اللَّه تعالى: "من وصلك، وصلته ومن قطعك قطعته".‏
روى الشيخان عن أبي هريرة t مرفوعا: "ومن كان يؤمن بالله واليوم والآخر فليصل رحمه".
وفي رواية لهما عن أنس t مرفوعا: "من أحب أن يبسط له في رزقه ويُنسأ له في أثره فليصل رحمه".
روى الطبراني وابن حبان عن سيدنا أبي ذر قال: أوصاني خليلي rأن أصل رحمي وإن أدبر.
22. حضور مجالس الذكر والصلاة على النبي:
عن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال رَسُول اللَّهِ r: "إن لله تعالى ملائكة يطوفون في الطرق يلتمسون أهل الذكر، فإذا وجدوا قوماً يذكرون اللَّه عز وجل تنادوا: هلموا إلى حاجتكم، فيحفونهم بأجنحتهم إلى السماء الدنيا، فيسألهم ربهم وهو أعلم: ما يقول عبادي؟ قال: يقولون يسبحونك، ويكبرونك، ويحمدونك ويمجدونك، فيقول: هل رأوني؟ فيقولون: لا والله ما رأوك، فيقول: كيف لو رأوني؟ قال: يقولون لو رأوك كانوا أشد لك عبادة وأشد لك تمجيداً وأكثر لك تسبيحاً، فيقول: فماذا يسألون؟ قال يقولون: يسألونك الجنة، قال: يقول: وهل رأوها؟ قال: يقولون: لا والله يا رب ما رأوها. قال: يقول: فكيف لو رأوها؟ قال: يقولون: لو أنهم رأوها كانوا أشد عليها حرصاً وأشد لها طلباً وأعظم فيها رغبةً. قال: فمم يتعوذون؟ قال: يتعوذون من النار؟، قال: فيقول: وهل رأوها؟ قال: يقولون: لا والله ما رأوها، فيقول: فكيف لو رأوها؟ قال: يقولون: لو رأوها كانوا أشد منها فراراً وأشد لها مخافةً، قال: فيقول: فأُشهدكم أني قد غفرت لهم. قال: يقول ملك من الملائكة: فيهم فلان ليس منهم إنما جاء لحاجة، قال: هم الجلساء لا يشقى بهم جليسهم" مُتَّفَقٌ عَلَيهِ .
وفي رواية للإمام البزار: "...ثم بعثوا رائدهم إلى السماء إلى رب العزة تبارك وتعالى فيقولون: ربنا أتينا على عباد من عبادك يعظمون آلاءك، ويتلون كتابك، ويصلون على نبيك محمدr، ويسألونك لآخرتهم ودنياهم، فيقول تبارك وتعالى: غشوهم رحمتي ..".
روى الإمام أحمد في الزهد عن سيدنا ثابت t قال كان سلمان t في عصابة يذكرون الله تعالى فمر النبي rفكفوا فقال: "إني رأيت الرحمة تنزل عليكم فأحببت أن أشارككم فيها" ثم قال: "الحمد لله الذي جعل من أمتي من أمرت أن أصبر نفسي معهم".
روى أحمد والترمذي وقال حديث حسن عن أنس t مرفوعاً: "إذا مررتم برياض الجنة فارتعوا" قالوا: وما رياض الجنة يا رسول الله؟، قال: "حلق الذكر".
روى الإمام أحمد وأبو يعلى والبيهقي وغيرهم مرفوعا: "يقول الله عز وجل يوم القيامة سيعلم الجمع من أهل الكرم" فقيل: ومن أهل الكرم يا رسول الله، قال: "أهل مجالس الذكر".
23. زيارة القبور:
عن سيدنا بريدة t قال رَسُول اللَّه ِr: "كنت نهيتكم عن زيارة القبور فزوروها" رَوَاهُ مُسلِمٌ .
زاد في رواية: "فإنها تذكركم الآخرة".وروى هذه الرواية الإمام أحمد وأبو يعلى في مسنده وابن أبي الدنيا في كتاب القبور.
روى الإمام مسلم وغيره عن سيدنا أبي هريرة رضي الله عنه قال: زار النبي rقبر أمه فبكى وأبكى من حوله استأذنت ربي في أن استغفر لها فلم يأذن لي فاستأذنته في أن أزور قبرها فأذن لي فزوروا القبور فإنها تذكركم الموت".
وروى الإمام أحمد ورواته محتج بهم في الصحيح: "إني منعتكم عن زيارة القبور فزوروها فإنها فيها عبرة".
__________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أحمدمحمدأحمدعبدالرحيم
.:: الإدارة العامة للمنتدي ::.
.:: الإدارة العامة للمنتدي ::.


عدد المساهمات : 3138
ذكر النقاط : 5400
تاريخ التسجيل : 14/06/2009
الاقامة : الدامر / حي الكنوز







الاوسمة

مُساهمةموضوع: رد: من سنن المصطفى صلى الله عليه وسلم   الإثنين مايو 17, 2010 3:37 am

في ميزان حسناتك ان شاء الله ...

ابتسامة جزاك الله خير ابتسامة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http:// http://www.facebook.com/#!/ahmed.gido
عبدالله بن ادريس
عضو فعال
عضو فعال


عدد المساهمات : 106
ذكر النقاط : 172
تاريخ التسجيل : 09/10/2009
الاقامة : الدامر


مُساهمةموضوع: رد: من سنن المصطفى صلى الله عليه وسلم   الثلاثاء مايو 18, 2010 5:49 pm

مشكور الاخ احمد على المرور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من سنن المصطفى صلى الله عليه وسلم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
.:: منتديات جامعة الشيخ عبدالله البدري ::. :: المنـتـــــــدي الإسلامـــــي :: قسم علم الحديث النبوي-
انتقل الى:  
المواضيع الأخيرة
» سجل دخولك بالصلاة علي الحبيب
الأحد يناير 31, 2016 3:57 am من طرف أحمدمحمدأحمدعبدالرحيم

» المرجع الكامل في التحكم الصناعي الكهربائي
الجمعة يناير 22, 2016 3:33 pm من طرف مصطفى المعمار

» نتيجة السروح في علم الروح
الإثنين مارس 24, 2014 9:57 pm من طرف عوض صالح

» .:: مكتبة نفيسة جداً في كل التخصصات ::.
الأحد يناير 26, 2014 12:57 am من طرف مجذوب احمد قمر

» زيارة وفد جمعية أصدقاء مرضي السكري
الإثنين ديسمبر 16, 2013 8:18 pm من طرف هاني عمار

» أضخم مكتبة هندسة مدنية في العالم
الثلاثاء أكتوبر 01, 2013 4:21 pm من طرف محمد عبد الرحيم

» تحميل فاير فوكس عربي فايرفوكس Download Firefox
الثلاثاء أكتوبر 01, 2013 4:04 pm من طرف غيداء وبس

» كتب تكييف وتبريد بالعربي رووووووووعة
الأحد يوليو 28, 2013 9:43 pm من طرف محمد عبد الرحيم

» انطلاقة موقع الجامعة علي شبكة الانترنت
الأحد يوليو 21, 2013 5:38 am من طرف أحمدمحمدأحمدعبدالرحيم

» .:: كتاب رؤيا النبي حق الي قيام الساعة ::.
الخميس مارس 21, 2013 1:27 pm من طرف أحمدمحمدأحمدعبدالرحيم

» جامعة الشيخ عبدالله البدري تهنئ الدكتور عمر عبدالله البدري
الجمعة مارس 15, 2013 3:39 am من طرف هاني عمار

» كتاب التجسيم والمجسمة للشيخ عبدالفتاح اليافعي
الخميس مارس 14, 2013 7:51 pm من طرف أحمدمحمدأحمدعبدالرحيم

» مجلة المديرين القطرية ( الشيخ عبدالله البدري... السوداني الملهم من الشمال)
الثلاثاء مارس 12, 2013 12:11 pm من طرف أحمدمحمدأحمدعبدالرحيم

» امتحاننا الدور الأول للعام 2012-2013
السبت فبراير 23, 2013 3:13 pm من طرف هاني عمار

» تحميل جوجل ايرث عربى
الإثنين فبراير 18, 2013 8:45 pm من طرف غيداء وبس

» تحميل فايرفوكس عربى
الإثنين فبراير 18, 2013 8:30 pm من طرف غيداء وبس

»  برنامج افيرا انتى فايروس مجانى
الخميس يناير 17, 2013 3:40 am من طرف هاني عمار

»  جوجل كروم عربى
الخميس يناير 17, 2013 3:40 am من طرف هاني عمار

»  كلمة مولانا الشيخ عبدالله البدري راعي ومؤسس جامع الشيخ عبدالله البدري
الأربعاء يناير 02, 2013 9:13 pm من طرف هاني عمار

» وضع حجر الاساس لمباني كليات الجامعة الجديدة
الأربعاء ديسمبر 26, 2012 4:31 pm من طرف هاني عمار

المواضيع الأكثر نشاطاً
مشروع تخرجي
كتب تكييف وتبريد بالعربي رووووووووعة
سجل دخولك بالصلاة علي الحبيب
ضع أي سؤال في الهندسة الكهربائية وسنأتيك بالاجابة ان شاء الله
موسوعة النساء والتوليد
حاج الماحي مادح الحبيب
موسوعة الخلفاء عبر التاريخ الاسلامي
برنامج لتقوية وتنقية صوت الحاسوب الي 10 اضعاف
هنا نتقبل التعازي في وفاة العضو بالمنتدي محمد حامد (ودالابيض)
شاركوني فرحة النجاح!!
المواضيع الأكثر شعبية
ادخل هنا للاطلاع علي جميع الوظائف المعلنة
حمل مجانا برنامج المصحف صوت وصورة للموبايل
الكتاب الشامل في الموقع(تم اعدادة من اكثر من 40 كتاب واكثر من 80 مشاركه )
ملف كامل عن ضواغط التبريد
موقع رائع فى زراعة البطاطس
صيغ C.V مهمة للخريجين
مواقع الوظـــائــف الشــاغـرة
الاحصاء الطبي في الويكيبيديا
كتب تكييف وتبريد بالعربي رووووووووعة
اكبر مكتبة في التصوف الاسلامي علي شبكة الانترنت
copyright 2010
facebook
counter
map
Elexa